توقع عقاريون أن تشهد السوق العقارية في الإمارات انتعاشة جديدة، وأن تدخل في مرحلة «اقتناص الفرص»، وتحديداً مع بدء أشهر النصف الثاني من العام 2020، كما توقعوا ارتفاع المبيعات العقارية بنسبة تصل إلى 50%
وقالوا لـ«الإمارات اليوم»، إن من أبرز أسباب هذه التوقعات، تخفيف القيود والتدابير التي اتخذت بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد (كوفيد ــ 19) عالمياً، وبدء تفعيل قرارات استثمارية تأجلت نظراً للظروف التي مر بها العالم والمنطقة، إضافة إلى عوامل أخرى ستسهم في حركة المبيعات العقارية، أهمها وجود تصحيح سعري أسهم في توفير فرص جيدة في السوق، والتسهيلات من قبل المطورين العقاريين، والمحفزات الحكومية

الوادية: عروض تنافسية وتصحيح

قال المدير الإداري في «شركة هاربور العقارية»، مهند الوادية، إن الفترة من بداية العام الجاري شهدت تأثيراً كبيراً على المبيعات بسبب فيروس كورونا، وعملية الإغلاق الاحترازي، مؤكداً قدرة السوق على تجاوز تأثيرات هذه الأزمة في فترة الصيف

وتوقع الوادية ارتفاع المبيعات بنسبة 50%، مشيراً إلى تقارير حديثة تزخر بتوقعات إيجابية بتحقيق القطاع العقاري انتعاشه بالتزامن مع فتح الاقتصاد، وزيادة شهية المستثمرين، والتصحيح السعري، والشروط الميسرة لشراء العقارات، والتسهيلات التي يقدمها المطورون، فضلاً عن التركيز على تقديم عروض تنافسية، من خلال خطط دفع سهلة

Leave a Reply

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.