مهند الوادية.. الجيل الجديد لإدارة الأصول العقارية

Mohanad Alwadiya 2

“هاربور” استطاعت التميز والخروج من براثن الازمة العالمية أكثر قوة وخبرة وذلك من خلال التفكير المبدع والمبتكر الذي عملت بموجبه قيادات الشركة وفي مقدمتهم مهند الوادية المدير التنفيذي في الشركة، الذي لعب دوراً بارزاُ في توجيه دفتها والوصول بها الى النجاح الذي تتمتع به اليوم من خلال ادارتها لاصول عقارية تصل قيمتها الى اكثر من 15 مليار درهم ومحفظة عقارية متنوعة تصل الى 6000 وحدة عقارية في امارة دبي.

  الابتكار والتحدي.. ليس هو فقط ما يميز شخصية مهند الوادية بل تتميز ايضاً بالكثير من الطموح والشغف والمثابرة، فالروح الشابة للرجل تدفعه الى مزيد من الابتكارات التسويقية والادارية الخاصة بالقطاع العقاري في امارة دبي بل في المنطقة عموماً، وهذا بالذات ما قاد شركة “هاربور” الى أن تكون واحدة من الشركات الكبرى في مجالات متخصصة في الخدمات العقارية المميزة والجديدة كلياً على القطاع العقاري في الدولة.

  الخدمات العقارية التي تتضمنها أعمال شركة “هاربور” تشمل الكثير من الابتكار والتجدد بما يضمن مصالح جميع اطراف المعادلة العقارية، فمن جهة يضمن استثمار ناجح لصاحب العقار، ومن ناحية أخرى يضمن الخدمة المثلى للمستأجر، وبنفس الوقت الحفاظ على القيمة الاستثمارية للعقار على المدى الطويل، فالمعادلة الناجحة هي التي تضمن حقوق الجميع كما يقول “الوادية”.

  ويضيف مهند الوادية: “قادت دبي التطوير العقاري عالمياً وجعلت من هذا القطاع القلب النابض الذي تدعمه الدول في سبيل بناء وتطوير قطاعات السياحة والتجزئة والتجارة والبنى التحتية التي تشكل العصب الحقيقي لتطور البيئة العقارية في الدولة وخصوصاً في امارة دبي التي تشكل رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي المفتاح السحري لتطورها وجعلها قبلة العالم الحديث”.

  الحوار مع مهند الوادية، المدير التنفيذي لشركة هاربور العقارية، ومحاضر مادة إدارة العقارات وخدمة العملاء في “كلية دبي العقارية”، ذراع التدريب والترخيص التابع لـ”دائرة الأراضي والأملاك”، شامل ومتنوع، يلقي الضوء على مستقبل القطاع العقاري في دبي على المستويين القريب والبعيد، فنظرة الرجل الثاقبة وتحليلاته العلمية المبتكرة والمستمدة من كونه محاضراً بارزاً في “كلية دبي العقارية” تجعلان من هذا الحوار مادة دسمة للقراءة والتأمل، وفي ما يلي نص الحوار:

ما أولى خطواتك العملية، وكيف كانت البداية؟

  لقد كان للعديد من المناصب العملية التي تقلدتها بعد تخرجي من الجامعة الأمريكية في دبي في بكالوريوس التسويق والاعلان، أهمية كبرى في ثقل خبراتي المهنية ودفعها الى الامام قدماً حتى أصبحت على ما هي عليه الآن، لكن التجارب وحدها لا تحمل معها الخبرة التي يبحث عنها الانسان باستمرار بل عليه المثابرة على تحليل المعطيات العلمية التي يستطيع جمعها بطرق عملية إحصائية تجعل من التحليل المنطقي اقرب بنسبة 90% من الحقيقة، هذا بالذات الذي اكتسبته خلال مسيرتي العملية التي بدأت في شركة “ليوبرنت العالمية” الإعلانية العريقة، وعملي كمدير قسم البحوث والتسويق والمبيعات في الذراع العقارية العالمية لـ”مجموعة دبي القابضة” وصولاً إلى شركة “هاربور” العقارية.

الانعطافة المهمة من التسويق الاعلاني الى العقاري، كيف حدثت؟

  في الواقع لقد حدث ذلك بشكل تلقائي، خاصة وأنني نشأت في عائلة عملت في التطوير العقاري لعدة أجيال متعاقبة، لذلك فالعمل في العقار هو في صلب اهتمام العائلة بجميع افرادها، لذا فقد وجدت أنني احبذ العمل في التسويق العقاري على العمل في أي مجال آخر بالرغم من الخبرة الكبيرة التي اكتسبتها من عملي في التسويق الاعلاني في واحدة من اكبر الشركات العالمية.

من هم أبرز الشخصيات التي تأثرت بهم وتعتبرهم قدوة لك؟

  بالطبع تأثرت كثيراً بالعديد من الشخصيات القيادية في مختلف مراحل حياتي الإنسانية والعملية، وقد كان والدي هو القدوة الأولى لي بفضل مثابرته وتفانيه وجهوده في تطوير عمله، كذلك كان لشخصيات عملية قيادية مثل السيد رجا طراد رئيس مجلس إدارة مجموعة “ليوبرنت العالمية” تأثيراً كبيراً في تطوير مهاراتي الإدارية والمهنية، على أن المثل الاعلى الذي نسير جميعاً بفضل رؤيته الفذة هو صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد أل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، الذي استطاع أن يجعل من دبي والامارات قبلة العالم الحديث ومركز الاستثمار فيه، وهو لا يزال يسير بخطى ثابتة لتقديم الافضل في كل مجال من مجالات التطور التقدم.

ما أبرز التجارب التي مرت بحياتك المهنية وكان لها الأثر الكبير في مسيرتك؟

  لا شك بأن التجارب المؤثرة التي تمر بحياتنا تكون شديدة التأثير على تكريس مفاهيم وازالة أخرى وذلك وفقاً لظروف كل تجربة على حدا، لكن التجربة الكبرى التي مرت على الجميع أبان الازمة الاقتصادية الكبرى التي تعد واحدة من أكبر الكوارث الاقتصادية التي ضربت البشرية منذ الكساد العظيم وحتى الآن، كان لها الأثر الكبير على مسيرتي الشخصية بشكل مباشر حيث أنها قد علمتني دروسا مهمة في كيفية التكيف والاستمرار وفق الظروف الجديدة، لا بل جعلتنا في شركة “هاربور” أكثر ابتكاراً وتميزاً من خلال استحداث ادارات تقوم كل واحدة منها بعمل مبتكر يقدم خدمة لشريحة محددة في منظومة المستفيدين من قطاع العقارات، حيث تم إنشاء أقسام متخصصة في خدمات جديدة لم تكن موجودة من قبل في القطاع العقاري عموماُ، مثل قسم تسليم الوحدات السكنية للملاك الجدد بالنيابة عن المطورين الأساسيين، وكذلك قسم خاص بتقييم وإدارة الأصول بطريقة مبتكرة وآمنة، وكذلك العديد من الخدمات المميزة كالاستشارات العقارية التي لاقت إقبالا كبيراً من المطورين واصحاب المحافظ العقارية الكبيرة.

  هذه التجربة كانت درساً كبيراً لجميع قطاعات الاعمال في العالم وخاصة في الإمارات، حيث استطاعت دبي بفترة قصيرة من التكيف مع الوقائع الجديدة لما بعد الازمة وابتكار أدوات نمو جديدة معتمدة على الخدمات والضيافة والقطاعات الاقتصادية المساندة للقطاع العقاري وهذا ما حفز النمو في الدولة مجدداً. مما كان له أثر على “هاربور” العقارية بطريقة إيجابية وفعالة، فقد منح الشركة فرصة لتوسيع عملياتها ومجموعة خدماتها المهنية، ولهذا فإن الابتكار الدائم هي عملية أساسية وجوهرية لدعم مسيرة نمو الشركة وتعزيز جودة خدماتها العقارية الشاملة.

ما ابرز ما يميز دبي في هذا المجال؟

  برأيي، أهم ما يميز دبي هو عنصر الأمن والأمان الذي تتمتع به وهو عنصر مهم للغاية في جذب السياحة ورؤوس الأموال العالمية إلي أي بلد في العالم، والأمان يميز دبي كوجهة تجارية وسياحية لها اسمها على خارطة السياحة والتجارة العالمية لذا فأن جهود الجهات الحكومية والخاصة في دبي تعد دائرة يكمل كل من فيها بعضهم ليخرجوا بالناتج النهائي وهو جعل دبي وجهة التجارة والسياحة والتسوق والترفيه الأولى في المنطقة.

ما انعكاسات انخفاض اسعار النفط على نمو القطاع العقاري في دبي؟

  إن الإمارات ودبي تحديداً لن تتأثر بتراجع أسعار النفط العالمية نظراً لحرصها على تنويع مصادر دخلها والتزامها بدعم قطاعاتها الاقتصادية المختلفة بخطط استراتيجية مبتكرة وميزانيات متنامية، علماً بأن تقلبات أسعار النفط العالمية لن تشكل خطراً حقيقياً على نمو القطاع العقاري خلال العام 2015، خاصة اذا اخذنا بالاعتبار أن الانخفاض الذي سيشكله احجام المستثمرين الروس والايرانيين سيعوضه اقبال المستثمرين من الدول الأوروبية وأميركا الشمالية وغيرها من الدول التي ستستفيد اقتصاداتها من انخفاض اسعار النفط، اضافة الى أن اسواق العقار في دبي تعتمد على ديناميكية وحيوية دبي الاقتصادية وهي بالتالي ستشهد نموا متزايداً مع اقتراب موعد معرض “اكسبو 2020” الذي يعتبر احد المكاسب الاقتصادية الكبيرة لدبي وللمنطقة بأسرها.

هل المشروعات الكبيرة الجديدة التي طرحت مؤخراً تشكل إغراقاً للأسواق، أم أنها تفي الطلب المتزايد؟

  على العكس تماماً فالمشروعات الجديدة وبالرغم من ضخامتها، إنما جاءت لتغطي وتخدم الاحتياجات المتزايدة للتزايد السكاني السنوي في الإمارات والذي يقدر بـ7% سنوياً هذا من جهة، ومن جهة أخرى فإن اقتراب اسعار التأجير من نقطة معينة يجعل عملية إقبال شرائح متوسطي الدخل على شراء الوحدات السكنية في هذه المشروعات التي تناسب شرائح كبيرة منهم.

ما المناطق الأكثر جاذبية للمستثمرين في دبي؟

  جميع مناطق إمارة دبي مميزة ولها خصوصيتها التي تجعلها تستقطب المستثمرين الذين يبحثون عن خصائص تخدم استثماراتهم وتنميها إما عن طريق العوائد الإيجارية المتنامية أو الزيادة على رأس المال. علماً أن منطقة”دبي لاند”تعتبر المنطقة الأكثر استقطاباً حالياُ وذلك لتضمنها العديد من المشروعات المميزة اضافة الى أنها تعتبر المنطقة التي لا تزال قيد التطوير وتحمل معها الفرص المتنوعة لتحقيق أعلى عوائد إيجارية ونسب نمو على رأس المال.

ما افضل الحقائق الاستثمارية التي تنصح بها؟

  أفضل النصائح الاستثمارية التي نقدمها لعملائنا هي الأخذ بعين الاعتبار العوائد طويلة الأجل المتوقعة من دخل الايجارات ونمو رأس المال والمحافظة على قيمة العقار من خلال الاستثمار في الموارد البشرية المهنية وخطط الصيانة عالية الجودة.

ما أبرز المميزات التي يتمتع بها فريق عمل شركة “هاربور”؟

  لدى “هاربور” للخدمات العقارية المتكاملة فريق متخصص وعلى مستوى عال من الكفاءة المهنية من الخبراء والاستشاريين المشهود لهم بخبرتهم في السوق العقارية المحلية والعالمية. فالشركة تلتزم بتقديم خدمات عالية المستوى للعملاء وحلولا عقارية مبتكرة. ونحن نفتخر بفريق عمل يعمل وفق أعلى المعايير التي تتبنى رضا العملاء وتلبية متطلباتهم والالتزام بالأخلاقيات السلوكية المهنية المطلوبة ودقة وسرعة إنجاز المعاملات بالإضافة للمهارات المهنية والخبرات المميزة التي تتضمن برامج التدريب والتطوير المهنية الشاملة والعمل وفقاً لأفضل أنظمة ومعايير المبيعات والتأجير. باختصار “هاربور” توفر جيل جديد من موفري الخدمات المهنيين الذين يقدمون حلول فعالة ومبتكرة تحقق قيمة حقيقية مستدامة.

ما ابرز الابتكارات والخدمات التي تقدمها شركة “هاربر” لعملائها وكيف كانت مسيرتها؟

  تعد شركة “هاربور” العقارية إحدى أبرز شركات الخدمات العقارية الرائدة في دبي فهي جزء من مجموعة شركات عقارية عالمية أنشئت منذ عام 2001. وتكمن قوة الشركة بفريقها الذي يمتلك خبرة أكثر من 20 سنة في السوق العقارية ومن خلال تقديمها لخدمات رفيعة المستوى لعملائها والتي تشمل: خدمات البحوث المتخصصة في مجال العقارات وخدمات التسويق والبيع والتأجير المتكاملة وخدمات إدارة محافظ الأصول العقارية وخدمات إدارة المشاريع وتسليمها بالنيابة عن المطورين وخدمات الكشف على العقارات.

  وتمتلك “هاربور” قاعدة عملاء واسعة تتكون من أكثر من 5000 عميل من مختلف القطاعات الخاصة والعامة ومن شركات التطوير الكبرى والمستثمرين والأفراد والمؤسسات.

وفي عام 2009 أطلقت هاربور للوساطة العقارية تقرير “هاربور” الفصلي، الذي يطرح ويحلل أهم المواضيع وآخر الأخبار والمستجدات التي تسود السوق العقارية بأسلوب مبتكر وصريح.

ماذا عن البحوث المتخصصة التي تجريها الشركة؟

  تشمل خدمات “هاربور” العقارية على خدمات البحوث المتخصصة في مجال العقارات حيث أن معرفة “هاربور” للسوق العقارية وخبرتها التي اكتسبتها من خلال عمليات البحث والتدقيق المدروسة والمشهود لها من العملاء والتي تجريها في مجال العقارات، تجعل الشركة تؤمن بأن التحاليل والنتائج المبنية على وقائع نابعة من أبحاث في السوق العقارية هو الشرط الأساسي لإصدار أي توصيات أو توقعات متخصصة توفر أفضل النتائج لعملائها.

خدمات التسويق والبيع والتأجير المتكاملة:

  “هاربور” ليست شركة تهتم بعمليات بيع وشراء العقارات فحسب، بل لديها القدرة على ابتكار خطط عمل متكاملة يمكن للمطورين وملاك المحافظ العقارية أن يستفيدوا منها مثل وضع استراتيجيات التسويق والتواصل الفعالة. فقد صممت استراتيجياتها على أيدي مختصين في خدمات البيع والتسويق لتساعد المطورين والملاك على الاستفادة تماماً من الفرص المتوفرة في السوق العقارية و تحقيق نتائج فوق المتوقعة.

خدمات إدارة المحافظ العقارية:

  تعتبر “هاربور” الشركة الأولى من نوعها التي تختص في توفير خدمات ادارة العقارات المملوكة من الشركات الكبرى بحيث ان إدارة هذه العمليات تتم من خلال مهنيين ذوي مهارات عالية المستوى وخبرة في بناء وادارة المحافظ العقارية المعقدة وتنميتها على المدى الطويل وتوفير حلول منتظمة ومبتكرة طبقا للمعايير العالمية لهيئة الايزو والتي عن طريقها استطاعت “هاربور” أن توفر عوائد تفوق توقعات عملائها وتجعلها الخيار الاول والافضل لشريحة العملاء المؤسسيين.

خدمات إدارة المشاريع:

  يضم فريق “هاربور”خبراء عقاريين واستشاريين على مستوى عال من المهارات والخبرة. ويفخر فريقنا بتوفير خدمات متكاملة ومميزة لادارة المشاريع العقارية وتسليمها بالنيابة عن المطورين بمعايير عالمية.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s